الرئيسية / أخبار عالمية / الخارجية الأمريكية: يجب أن يقود الشعب الليبي المصالحة السياسية

الخارجية الأمريكية: يجب أن يقود الشعب الليبي المصالحة السياسية

أكدت وزارة الخارجية الأمريكية إن الشعب الليبى يجب أن يقود عملية تحقيق المصالحة السياسية فى بلاده ، وفى الوقت نفسه فإن المجتمع الدولى يلعب دورا هاما فى دعم هذه الجهود.
جاء ذلك خلال بيان نقله راديو (سوا) الأمريكى مساء الجمعة، عن المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية هيذر ناورت.

وبينت في البيان، إن الولايات المتحدة لا تزال ملتزمة بالعمل مع ليبيا والشركاء الدوليين فى سبيل المساعدة فى حل الصراع السياسى والتقدم نحو السلام والاستقرار فى البلاد على المدى الطويل.

أشادت ناورت بالإعلان المشترك الصادر عن اجتماع رئيس حكومة الوفاق الوطنى الليبى فايز السراج والمشير خليفة حفتر ، والذى استضافه الرئيس الفرنسى إيمانويل ماكرون ، داعية جميع الليبيين إلى دعم الحوار السياسى والتقيد بوقف إطلاق النار مثلما ورد فى الإعلان المشترك.

وأعربت نارت عن ترحيب الولايات المتحدة أيضا بالممثل الخاص الجديد للأمين العام للأمم المتحدة فى ليبيا غسان سلامة ، مشيرة إلى التطلع فى العمل معه لمساعدة الليبيين فى التوصل إلى حل سياسي.